تقلص اقتصاد بريطانيا خلال شهر
أبريل بنسبة تصل إلى نحو 20.4%، وهو الانكماش الأكبر لبريطانيا منذ بدء التسجيل في
عام 1997 وكل هذا يرجع بالضرورة إلى القيود التي التزمت بها الحكومة في محاولتها
لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد خلال الأشهر الماضية.

من ناحية أخرى كان المحللون في
الأسواق قد توقعوا انكماش تصل نسبته إلى نحو 18.6% بينما كان الانكماش في مارس تصل
نسبته إلى نحو 5.8% بعد تقلص الاقتصاد بنسبة 10.4 في الربع المنتهي خلال أبريل
الماضي.

تراجع قطاع الخدمات في بريطانيا
بنسبة 19% وانخفض الانتاج الصناعي بنسبة تصل إلى نحو 20.3%. في الوقت الذي شهد فيه
البناء انخفاض كبير يصل إلى نحو 40.1%.

قال مكتب الاحصاءات الوطني أن
الانخفاض الشهري في الناتج المحلي الإجمالي في أبريل 2020 أكبر بثلاث مرات من
الانخفاض الذي شهده خلال التباطؤ الاقتصادي من 2008 إلى 2009 خلال الأزمة المالي
العالمية.

على نحو متصل وصلت نسبة ارتفاع زوج
الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي في تمام الساعة 11:04 بتوقيت غرينتش إلى
نحو 0.13% عند مستويات 1.2618 بعد أن كان قد افتتح الزوج جلسة اليوم عند 1.2601
بينما لامس الزوج أعلى مستوى له اليوم عند مستويات قريبة من 1.2653. يُذكر أيضاً
أن أدنى مستويات الزوج اليوم كان عند 1.2545.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا