أعلن البنك المركزي الأوروبي اليوم عن
قراره بشأن السياسة النقدية ليبقي على أسعار الفائدة دون تغيير ليوافق توقعات
الأسواق، ليستمر في عمليات الإصلاح للوضع الاقتصادي الحالي المتأثر سلباً بسبب
أزمة كورونا.

استقرت أسعار الفائدة الرئيسية
للبنك المركزي الأوروبي عند المستويات الصفرية دون تغيير، كما أبقى البنك على
أسعار فائدة الإقراض مستقرة عند المستوى 0.25%، وظلت فائدة الإيداع منخفضة بنسبة
0.5% دون تغيير عن التوقعات والقرار السابق للبنك.

وأشار المركزي الأوروبي في بيانه
الصادر مع قرار البنك أنه من المتوقع أن تظل معدلات الفائدة عند مستوياتها
المتدنية الحالية حتى الوصول إلى معدل التضخم المستهدف للبنك الأوروبي. كما يستمر البنك
في العمل ببرنامج مكافحة الوباء الطارئ والذي يصل قيمته إلى 1.850 مليار يورو حتى
ضمان الخروج من أزمة الجائحة.

السياسة التوسعية ستستمر من قبل
البنك المركزي الأوروبي، وسيعمل البنك على زيادة حجم البرنامج إذا لزم الأمر من
أجل استقرار الأوضاع الاقتصادية وتحقيق معدل التضخم. أيضا تستمر عمليات الشراء ضمن
برنامج شراء الأصول الشهري بقيمة 20 مليار يورو عند الحاجة لذلك لينتهي البرنامج
قبل رفع الفائدة.

أيضاً أكد البنك المركزي الأوروبي
استعداده تفعيل جميع أدوات السياسة النقدية من أجل تحقيق هدف التضخم وضمان عودة
الاقتصاد إلى التعافي.

أما عن مستويات اليورو فقد سجل
ارتفاع خلال تداولات اليوم مقابل الدولار الأمريكي ليسجل الزوج أعلى مستوى في
أسبوع عند 1.2162 وقد افتتح تداولات اليوم عند 1.2098.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا