واصل الدولار
الأسترالي انخفاضه مقابل نظيره الدولار الأمريكي خلال تداولات اليوم وذلك مع إشارة
البنك المركزي الأسترالي إلى تخفيف السياسة النقدية أكثر إذا لزم الامر.

امتد زوج الدولار
الأسترالي أمام الدولار الأمريكي في تراجعه خلال جلسة اليوم إلى ان وصل إلى
مستويات 0.6675 وذلك بحلول الساعة 09:52 بتوقيت غرينتش. يُذكر أن الزوج كان قد
افتتح جلسة اليوم عند مستويات 0.6714، في حين أنه وصل إلى أدنى مستوى له اليوم عند
0.6672. يجدر الإشارة إلى أن تراجع اليوم يُعد هو التراجع الرابع للزوج على
التوالي.

قرر بنك
الاحتياطي الأسترالي الإبقاء على سعر الفائدة النقدي عند 0.75%، لكنه أشار إلى
ضرورة تخفيض أسعار الفائدة والاستعداد لتخفيف السياسة النقدية إذا لزم الأمر وذلك
سعياً وراء التخفيف من خطر تفشي فيروس الكورونا على الاقتصاد.

من ناحية أخرى
تُشير التقديرات إلى اتجاه البنك المركزي الأسترالي إلى تخفيض أسعار الفائدة في
أبريل القادم إلى 0.50% وذلك للمساعدة على التغلب على آثار حرائق الغابات في
الصيف، بالإضافة إلى اندلاع الوباء الصيني.

على صعيدٍ آخر
كان لتحذير شركة آبل أمس دور كبير في إعادة المخاوف مرة أخرى إلى الأسواق
العالمية، حيث حذرت الشركة من أنها ستفقد أهداف مبيعاتها خلال الربع الذي سينتهي
بنهاية مارس القادم وذلك نظراً للتأثير السلبي للفيروس على الاقتصاد الصيني
وبالتالي أداء الشركة.

أغلقت الأسهم
الآسيوية على انخفاض ملحوظ اليوم بسبب هذا التحذير، حيث وصل مؤشر نيكاي الياباني
إلى مستويات 23193.80 نقطة، بانخفاض وصل نسبته إلى 1.40%. في حين وصلت نسبة تراجع
مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج اليوم إلى 1.54%، ليستقر المؤشر قرب مستويات
27530.20 نقطة.

من جانبه تراجع
أيضاً مؤشر
MSCI لعوم آسيا بنسبة تصل إلى
0.25%، واسقر عند مستويات 170.05 نقطة.

في
وقت لاحق من الأسبوع الجاري من المفترض أن تؤثر بيانات سوق العمل في أستراليا على
تحركات الدولار الأسترالي خلال الفترة القادمة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا