واصل النفط الخام تراجعه خلال
تعاملات اليوم الجمعة ليسجل هبوط لليوم الخامس على التوالي في الوقت الذي دخلت فيه
التوترات الأخيرة بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران حيز التهدئة. بينما تعلقت
أنظار المستثمرين في الاسواق بالزيادة الأخيرة في المخزونات الأمريكية.

من جانبه وصل سعر خام برنت خلال
جلسة اليوم إلى مستويات 65.40 دولار للبرميل وذلك بحلول الساعة 11:20 بتوقيت
غرينتش. يأتي هذا بعد أن افتتح خام برنت جلسته عند مستوى 65.38 دولار للبرميل، في
حين كان أدنى مستوى وصل إليه برنت اليوم عند 65.08 دولار للبرميل.

بينما تداول خام غرب تكساس
اليوم عند مستويات 59.58 دولار للبرميل، بعد أن افتتح جلسته عند مستويات 59.50
دولار للبرميل. يُذكر أن أدنى مستوى وصلت إليه العقود الآجلة لخام غرب تكساس كان
عند 59.20 دولار للبرميل.

يذكر أن أسعار النفط قد انتعشت
انتعش إلى مستويات قياسية عقب الضربة الجوية التي شنتها الولايات المتحدة
الأمريكية على مناطق قريبة من مطار بغداد وتسببت في اغتيال قائد إيراني بارز، لترد
إيران عليها بهجمات صاروخية على قواعد عسكرية في العراق. ولكن عاد الأمر إلى
الهدوء وتراجعت مخاوف الأسواق من أي تصعيد قادم بعد تصريحات ترامب الأخيرة.

تمحورت تصريحات الرئيس
الأمريكي دونالد ترامب عقب الهجمة الإيرانية أنه لا يريد التصعيد في الوقت الذي لم
تتسبب فيه الهجمة بخسائر تُذكر وأنه يسعى نحو السلام، وهو ما أكدت عليه إيران في
وقت لاحق أن الهجمة كانت رد فعل لمقتل سليماني وأنها لا تسعى إلى التصعيد.

على صعيدٍ آخر تتجه أنظار
الأسواق في الوقت الحالي نحو الزيادة الأخيرة التي تم اعلانها في المخزونات
الأمريكية، حيث أعلنت وكالة الطاقة الأمريكية في وقت سابق من يوم الأربعاء عن
زيادة قدرها 1.2 مليون برميل في مخزونات النفط خلال الاسبوع المنتهي في 3 يناير،
لتصل المخزونات إلى 431.1 مليون برميل.

وعلى صعيد الحرب التجارية وآخر
تطوراتها، فمن المفترض أن يتم توقيع المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري بين
الولايات المتحدة الأمريكية والصين الأسبوع القادم.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا